جديد الإتحاد
الرئيسية / غرفة الاخبار / أخبار وفعاليات / الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية يعقد اللقاء الختامي لمشروع “شباب من أجل مشاركة سياسية فاعلة للمرأة”
img_7616

الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية يعقد اللقاء الختامي لمشروع “شباب من أجل مشاركة سياسية فاعلة للمرأة”

الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية يعقد اللقاء الختامي لمشروع “شباب من أجل مشاركة سياسية فاعلة للمرأة” غزة-نوفمبر/2016- بالتعاون مع لجنة الانتخابات المركزية وبتمويل من الاتحاد الأوروبي ضمن مشروع شباب من أجل مشاركة، عقد الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية اللقاء الختامي للمشروع بحضور عدد كبير من المؤسسات الشريكة والمؤسسات النسوية وممثلي الأحزاب السياسية وفنانين تشكيليين وعدد من الحقوقييين والإعلاميين. وافتتحت اللقاء روز المصري مديرة المشاريع في الاتحاد، وقالت: “تحية للمرأة الفلسطينية التي كانت عنوانا لمسيرة شعب وتضحيات ثورة عريقة، والتي قدمت حياتها قربانا لأجل فلسطين التي دافعت عن ثرى هذا الوطن، والتي كان نبراسها واضحا نحو الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف”. وتحدث جميل الخالدي المدير الإقليمي للجنة الانتخابات المركزية بكلمته عن أهمية وضرورة تمثيل ووجود المرأة في العملية السياسية والديمقراطية، مؤكدا بأن لجنة الانتخابات ساهمت في وضع استيراتيجية على الصعيد الوطني لدعم مشاركة المرأة سياسيا، كما أكد بأن القوانين الدولية والمحلية نصت على حق الترشح والانتخاب والعدالة التي نسعى بتطبيقها على أرض الواقع، وأوضح الخالدي بأن لجنة الانتخابات قامت بتطوير مساق جامعي لبناء جيل شبابي واعي بالعملية الانتخابية. من جانبها طالبت اكتمال حمد عضو الأمانة العامة للاتحاد العام للمرأة الفلسطينية بضرورة الضغط من أجل زيادة نسبة تمثيل النساء في قانون الانتخابات التي اقرها المجلس الوطني، كما أكدت بضرورة تعديل في القوائم النتخابية وتبني نظام انتخابي ملائم على أيدي خبراء دعما للتمثيل العادل للمرأة وصولا للعدالة. وأشار علاء حمودة الناشط السياسي إلى أن الانقسام كان السبب الرئيسي في تأجيل الانتخابات المحلية وزيادة الأزمة السياسية الحالية. ودعم الفنان التشكيلي فتحي غبن الفن التشكيلي في خدمة قضايا المرأة وضرورة احتضان الابداعات الشيابية لتعزيز دور المرأة في المشاركة السياسية وفي العملية الانتخابية. وفي ختام اللقاء عرضت روز المصري مديرة المشاريع أنشطة المشروع والتي ركزت بشكل أساسي على خلق قيادات شابابية قادرة على اختراق المشهد السياسي والمشاركة في دعم ومناصرة قضايا المراة وخاصة المشاركة السياسية كون المرأة كانت وما زالت شريكة في النضال الوطني ولابد أن تكون شريكة في صنع القرار على جميع المستويات ، وأشارت أن هذا المشروع تضمن تدريب مكثف للشباب خرج بخمس مبادرات شبابية، وأوصى الحضور بضرورة انهاء الانقسام ووجوب العمل على احقاق وتشريع ما تم الاتفاق عليه بوثيقة الشرف مع الفصائل نسبة تمثيل المرأة 30%، وأن يتم التحويل الاتفاق من مفهوم الكلام إلى واقع باقراره قرار ملزم وليس تفاهم أخلاقي وأدبي. وتم توزيع الشهادات والدروع على المشاركين/ات والفنانين/ات المشاركين/ات في تنفيذ المبادرات.

 

img_7664img_1203img_1199img_7616

شاهد أيضاً

16386992_595560663985748_8485099100531483374_n

الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية يعقد يوم دراسي حول “دور المحاميين في تعديل قانون الأحوال الشخصية وتوثيق الانتهاكات الممارسة ضد النساء”

الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية يعقد يوم دراسي حول “دور المحاميين في تعديل قانون الأحوال الشخصية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by keepvid themefull earn money